اسمه القدوس, حياتنا الخاضعة